السكن…الحق المهدور

ماذا يعني ان توظّف الدولة معاليم واداءات على السكن؟ الإجابة هي ان الدولة أخرجت السكن من دائرة الحقوق الأساسية للتونسي.

فالسوق العقارية تبدو موردا جبائيا هاما للدولة بقطع النظر عن الوجه الاجتماعي لهذا القطاع. وامام التوظيفات المتزايدة للضرائب وامام الارتفاع المشط لنسبة الفائدة في القروض السكنية وغياب آلية واضحة للتشجيع على اقتناء المساكن من خلال توفير الحوافز الجبائية للمواطن اصبح التونسي عاجزا عن الحصول على مسكن يأويه.

بل إنّ البنوك الحكومية تقدّم قروضا سكنية بنسبة فائدة مرتفعة جدا مقابل المصارف الخاصة ما يعني ان هناك من يستهدف البنوك الحكومية ويريد لها الإفلاس وربّما الخوصصة.وتنفتح ازمة العقارات على أزمات جديدة مع استمرار غلاء الأسعار وهو امر قد يؤدي الى حالة انهيار اقتصادي فازمة العقارات تعني بالضرورة ازمة الاقتصاد وفقا لعلماء الاقتصاد.

ولأننا لا نطلب حلولا عاجلة لوقف هذا النزيف الذي يهدد اقتصاد البلاد اعتبارا لحالة الصم التي تعيشها الحكومة فإننا نتساءل إن كانت ازمة العقارات ستكون من ضمن النقاط الأساسية في البرامج الانتخابية للأحزاب مع نهاية هذا العام وكيف ستكون الحلول التي يقترحونها؟ وايا كانت هذه الحلول فهي حتما لن تُعيد الأسعار الى حالة التعقّل.

هذا حق أساسي آخر مهدور من يضمنه؟.


أسماء سحبون



Partager cette page
LE JOURNAL 13-08-2019
LE JOURNAL 5-08-2019
LE JOURNAL 29-07-2019
LE JOURNAL 22-07-2019
Courtier Immobilier Financement de l'immobilier Interviews Les Foires Promotion immobilière
Interview avec M.Nejib snoussi directeur général de l’Habitat
Interview avec M. SAADAK YOUNES
Interview avec M. Abdel Hamid LAMIRI
Bricolage Lamasat Santé dans l'immobilier Techniques de jardinage
Comment préparer et semer son gazon ?
Comment protéger contre un choc électrique?
Emission 28:Poser des galets sur le mur et le sol?
Le monde de l'architecture Les techniques de construction Musées du monde Villes du monde
L’univers du granite
Musée d’Art moderne
Toulouse la ville rose